السبت، 14 يونيو، 2014

خواطر الطريق 8

كل الذين سافروا معي، أشغلهم عنقي.
يا للعجب!
يميل يميناً يساراً، يساراً يميناً، أيستقيم أو ينكسر هذا القصب ؟!
تنام عيون الطريق و عيونهم مع من غلب.
 
 
 

0 التعليقات:

إرسال تعليق