الأربعاء، 3 يوليو، 2013

موعد مع مرتدي الأبيض


 زيارته، واحدة من الأمور التي لطالما شعرت بأنها ستحدث لغيري دائماً تماماً كالموت؛ نزهو بأننا خالدون، حتى يفترسنا واحداً تلو الآخر. و بالرغم من اللون الأبيض عليه، لم أستطع تخيله كملاك، رأيته كشبح مفترس يتربص بي هو و أعوانه.
 لكنه سرعان ما تحول إلى بشر حين ابتسم وقال لي " كيف حالك ؟".
- " بخير" قلتها لكنني لم أكن كذلك .
أتذكر تلك المرات التي زرت مرتدي اللون الأبيض مع أمي، لكنني كنت مجرد مرافقة حينها، هل كنت أكثر من ذلك ؟ بالطبع لا .
رأيت أمي تصعد و تهبط على ذالك الكرسي...، دقائق و ينتهي الأمر. و لم تكن لتتحدث معي عن تجربتها  ليس لأنني صغيرة  بل لكونها تتحدى الصبر في صبره؛ هكذا هي أمي ...
لكنني خبرت التجربة من عينيها و حديث صديقة لي كسر فكها وهي على ذالك الكرسي !

- هل قدرت الأن خوفي و توتري؟  قلتها بتوتر.
- هل كان اسمها منى؟ آه كنت أنا الطبيب الذي عالج ما كسره الطبيب الآخر !

و أخذت موعداً قلقاً كان ميقاته الأمس، خلع الطبيب ضرسي بدقيقة، لكن آبرة التخدير آلمتني .
يقول أبي من يخلع ضرس العقل، يفقد ذاكرته، هكذا يقال في قريته  .
لكنني مستعيضة عن الذاكرة بالمقارنه مع تلك الآلآم التي سببها لي ضرس العقل و التي كانت
ستنسيني اسمي في نهاية المطاف ! لا أنكر أنني أتالم اليوم من آثار الأمس، خدي متورم، أرى الدم كلما بصقت، والجرح يألمني بشدة ولا أستطيع الأكل لكنني في أفضل حال، الحمد لله . كنت فكرت أن أصور ضرسي الملوث بالدم، لكنني تراجعت؛ يعيش هذا العالم مايكفيه من دمويه !

قبل عودتي للبيت لاحظت أن الطبيب لم يكن يرتدي الأبيض، و أن غرفته لونها بنفسجي جميل !



 

8 التعليقات:

رشيد أمديون. أبو حسام الدين يقول...

كل هذا على ضرس، وأنا كنت دائم الزيارة لطبيب الأسنان يا مروة.
لا أعلم كيف سيكون شعورك لو خضت تجربة العملية الجراحية والجراحين واقون أمامك... سلمك الله، لكني لن أنسى تجربتي ابدا، كانت قاسية .

الغاردينيا يقول...

ههههه
عزيزي ابيه رشيد،
نعم كل هذا على ضرس !
هذه هي المشكلة انت دائم الزيارة لكن أنا لا !
حتى حين زرته كنت دوما مرافقة لأحد، أنتظر كأي منتظر ولا أخوض التجربة
أضف لهذا أن في داخلي كثير من تراكمات عن الآلآم الخاصة بالأسنان
فهل قدرت خوفي أ،ت أيضا كطبيب الأسنان :)) ؟
ساطلب تخدير كامل هههه لو خضت تجربة كتجربتك
آمين، سلمت لي :)

أسما عمر يقول...

أعجبتني...
متابعة لك يامروة , وسلمت من كل شر

ابراهيم رزيق يقول...

الله يعينك .. وحمدلله على السلامة ... الم ضرس العقل اشتكى منه اقوى الاشداء ... والله يبعد الشر ..... مبدعة كعادتك ... استمري يا اديبتنا .. :-)

الغاردينيا يقول...


أسعدني هذا عزيزتي :)
سلمك الله :)

الغاردينيا يقول...


آآآآمين

سلمك الله من كل شر :)

عبير صباح يقول...

أشارك الشعور نحو مرتدي البياض و نحو ذاك الكرسي. .....سلامتك. .....لي ذكريات مؤلمة معه! لا أحوجنا الله له! آمين! :-)

الغاردينيا يقول...


سلمك الله حبيبتي :) وسلمت ذكرياتكِ منه ومن الألم ..

آآآآآآآآمين :)

إرسال تعليق