الأحد، 6 أبريل، 2014

ذات














ترقرق دمعه، تهدج صوته، تعثر بخطاه ثم انكفأ إلى ركن يأويه من عيون الفضول."يا اللحماقة... ماذا فعلت بنفسي ؟!" قالها احساسي وانهمر.

0 التعليقات:

إرسال تعليق