الأحد، 8 ديسمبر، 2013

على سبيل الذكريات - 2


      في رحلتي الأسبوعية إلى عدن، زرت صديقتي المدونة رشا صاحبة مدونة خواطري مع الحياة .
       زيارتها واحدة من الأمنيات التي كنت أسال الله تحقيقها لي و هاهي تحققت ...
         سألت الله قبل دخول منزلها أن تحبني على الواقع تماماً كما أحبتني على بلوجر .. :)
        أهدتني زجاجة عطر وضعت منها القليل على معصمي قبل النوم في نهاية تلك الليلة وهكذا
        أخدتها معي إلى عالمي ...:)
     كنت أقول لها دوماً حين أزورك اصنعي لي تورتة وهاهو نصيبي في منزلها ..
   

2 التعليقات:

ツSmiLeY AnGeLツ يقول...

كانت امنتي كمان التقي فيبك واشوفك واحضن اختي حبيبتي وبجد كان يوم ميوتصفش كأني بحلم
ولاقيتك اكثر بكثير مما توقعتك واكثر مما اعرفه عليك من البلوجر والنت لاقيتك بنت طيوبة وخفيفة الدم وتنحب بس من النظر لها والاهم انط عثوووووووووووووووووووووووووووووووووولة
اليوم كله اكلم صحباتي اتصلت بأختي اكلمهم عليك كلمت اخواني وكل اللي اعرفهم كان نفسي نجلس مع بعض اكثر من يوم
لنا ان شاءالله لقاء قريب ياعثل
والميرسي بتاعتك احلى من الميرسي بتاعتي تسلميلي عليها ياعثل :*

كان نفسي اجيبلك هدية احلى من العطر هديه تدوم معك العمر كله وتذكريني فيها :)

الغاردينيا يقول...

ههههه حبيبي يا ناااااااااااااث
الحمد لله أني طلعت عثولة إذن واشتهرت بين معارفك ههه
ان شاء الله يوم ماااااااااا نلقى وقت أكثر
لاع الميرسي حقك احلى ههه مواااااااااااااااح
وعطرك بتعطر منو مرتين بسنة بس وكدا بيجلس معي اطول وقت ممكن هههه ومن يدري يمكن
اصلا اورثه لاطفالي هههه
الله يخليكي لي ومايحرمني منك ويديم صداقتنا رشاتي


إرسال تعليق